• L.E

5 من آداب الاستئذان في الإسلام .. هل تعرفها؟

آداب الاستئذان

آداب الاستئذان من الآداب الإسلامية التي تدل على رقي الإسلام وما يدعو إليه من رقي أخلاق البشر، فهي تعني الآداب التي يجب أن يتحلى بها الإنسان قبل الدخول في أماكن متعددة، وهي الآداب التي كان يفعلها رسول الله صلى الله عليه وسلم وحث أصحابه على فعلها، وسنعرض منها في هذا المقال، حيث نعرض عليكم أهم هذه الآداب والأحاديث النبوّية الشريفة التي تحدث عن هذه الآداب، فهيا بنا نتعلمها من خلال السطور القليلة القادمة.

آداب الاستئذان في الإسلام

لم يترك لنا الإسلام شيئاً وإلا عرضه علينا وعلمنا إياه ومن ضمن الآداب السامية والراقية التي يتعلمها الإنسان المسلم هي التعامل مع الآخرين بمنطق الرقي، والوصول لهذا الرقي نجد آداب الاستئذان في القلب منها، وسنتعرف على بعض من هذه الآداب خلال النقاط التالية:

السلام قبل الاستئذان
وهي القيام بتقديم تحية الإسلام وهي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، ثم الاستئذان بالدخول لهذا المكان من عدم الدخول وعليك تكرار السؤال مرة ثانية وثالثة حتى يتم الاستئذان لك، وفي حالة عدم الإجابة عليك المغادرة، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم في حق ذلك حديثاً حيث استأذن على النبيِّ صلى الله عليه وسلم وهو في بيتٍ فقال ألِجُ فقال النبيُّ صلى الله عليه وسلم لخادمِه: اخرُجْ إلى هذا فعلِّمْه الاستئذانَ فقل له: قلْ: السلامُ عليكم أأدخُلُ ؟ فسَمِعَه الرجلُ, فقال: السلامُ عليكم، أأدخُلُ؟ فأذن له النبيُّ صلى الله عليه وسلم، فدخل.

ابتعد عن الباب قليلاً
يجب قبل الدخول إلى مكان ما أو القيام بالاستئذان على الباب بالطرق عليه أن تقوم بالابتعاد قليلاً عن الباب وذلك لأنه من الأدب الذي تعلمناه من رسول الله صلى الله عليه وسلم، والدليل على هذا الأمر حيث ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه إذا أتى بابَ قومٍ لم يستقبلِ البابَ من تلقاءِ وجهِه، ولكن من ركنِه الأيمنِ أو الأيسرِ، ويقولُ: السلامُ عليكمُ السلامُ عليكمُ وذلك أن الدورَ لم يكن عليها يومئذٍ ستورٌ.

التعريف بنفسك قبل الدخول
قبل الدخول إلى مكان ما وأثناء الاستئذان يجب عليك أن تقوم بالتعريف بنفسك وقول اسمك، فلا يجوز مثلاً ان تقول أنا، فهذا لا يدل على كينونتك وتعريفك للآخر، لذلك من آداب الاستئذان في الإسلام أن تقوم بتقديم اسمك وتعريف نفسك وصفتك وكنيتك أيضاً إذا طُلب منك ذلك بل والغرض الذي جئت من أجله لمقابلة أهل هذا المكان إذا قاموا بطلب هذا الأمر.

الاستئذان على الزوجة قبل الدخول عليها في المنزل
من الآداب الراقية أيضاً والتي تعد من آداب الاستئذان هو القيام دائماً بالاستئذان على الزوجة قبل الدخول عليها من الزوج، فقد يقوم الزوج بالطرق الخفيف على الباب أو رن الجرس او النحنحة وإصدار صوتاً يدل أنه قد إليها، وذلك من الآداب التي فرضها الإسلام في التعامل بين الزوج وزوجته.

عدم دخول المكان في حال عدم السماح بذلك
من الآداب الهامة التي يجب القيام بها هو الرجوع عن المكان بعد الاستئذان، وذلك من الآداب الراقية التي تدل على رقي هذا الدين، وفي ذلك نصاً قرآنياً واضحاً وهو قوله تعالى: فَإِنْ لَمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَدًا فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِنْ قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا.

إن آداب الاستئذان من الأمور الضرورية في الإسلام، حيث تعد من الآداب الهامة التي يجب أن نتعلّمها من الصغر حتى نشب عليها ونقوم بها طوال عمرنا وفي كل أوقاتنا وأحوالنا.

المشاركات الأخيرة

الكلمات الدلالية