• L.E

4 مقتطفات من خلق الصدق

الصدق

إن خلق الصدق هو من أعظم الخلق التي من الممكن أن يتحلى بها أي إنسان، فالصدق طريق منجي من كل المهالك التي من الممكن أن نقع بها، وهو سبب في راحة الضمير والشعور بالثقة في النفس، وفي مقالنا اليوم سوف نتعرف على الكثير من المقتطفات من خلق الصدق.

مقتطفات من خلق الصدق

لو تكلمنا عن الصدق فإن الصدقة صفة من الصفات التي تميز الأنبياء، فلا يمكن للكذب أن يكون من الصفات الملازمة للأنبياء أبدا، ولو تأملنا آيات الكتاب سوف نجد أن الله سبحانه وتعالى قال عن نبيه إبراهيم “إنه كان صديقا نبيا”.. كما انه تكلم عن نبيه إدريس وقال “واذكر في الكتاب إدريس إنه كان صديقا نبيا”. أما رسول الله صلى الله عليه وسلم قد عرف في مكة بأنه الصادق الأمين وكان ذلك قبل البعث بسنوات طويلة.

ما هو فضل الصدق على صاحبه؟

والصدق كما قلنا من قبل له فضلا عظيما على من يلزمه، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “اضمنوا لي ستا من أنفسكم أضمن لكم الجنة أصدقوا إذا حدثتم وأوفوا إذا عاهدتم وأدوا إذا ائتمنتم واحفظوا فروجكم وغضوا أبصاركم وكفوا أيديكم”. في الحديث الشريف نجد أن الصدق هو أول شيء يطلبه رسول الله صلى الله عليه وسلم من المؤمنين.

ما هي أهم أنواع الصدق؟

النية الصادقة
وأبواب الصدق متنوعة وأبوابه كثيرة، حيث أن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول “إنما الأعمال بالنيات ولكل امرئ ما نوى” أي أن أي عمل يقوم به الإنسان يشترط أن يقوم على صدق النية في البداية، وأن يقوم الإنسان به لوجه الله عز وجل وليس لوجه أي إنسان آخر, فمن أراد أن يقوم الإنسان بأي عمل فإنما يقوم به من أجل إرضاء الله عز وجل.

صدق اللسان
صدق اللسان أيضا من أنواع الصدق ورسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو قائلا اللهم ارزقني لسانا صادقا.

المشاركات الأخيرة

الكلمات الدلالية